Qannoubine valley – St Marina’s Grotto

St. Marina the Monk, Wadi Qannoubine, Lebanon

Other Details

مغارة القدّيسة مارينا

Ouadi Qannoubine

Bcharre

North

مغارة القدّيسة مارينا - وادي قنّوبينبالأصل هذه المحبسة مغارة طبيعيّة بقرب دير قنّوبين، قصدها الحبساءللخلوة. الى هذه المغارة لجأت القديسة مارينا والولد اللقيط الذي ربّته واهتمّت به بعد طردها من الدّير، وفيها ماتت ودفنت. بحسب البطريرك الدويهيّ أخذ الصليبيّون جثمانها الى البندقيّة وبقيت يدها اليسرى في المغارة. أصبحت هذه المغارة محجًّا ومدفنًا لسبعة عشر بطريركًا سكنوا في دير قنّوبين، من يوحنّا الجاجيّ الى يوحنّا الحلو. سنة ١٩٠٩ خلال حبريّة البطريرك الياس الحويّك ، رُمّم المدفن، وبنيت للمغارة واجهة حجريّة، ووضع في داخله مذبح رخاميّ جديد.St Marina’s Grotto - Qannoubine valleyThe cave was a hermitage dependent of the monastery of Qannoubine. In this cave St Marina took refuge with the bastard child she raised after her unfair expulsion from the monastery. She was buried in the same cave that became a pilgrimage site. The Crusaders transferred her relics to Venice leaving only her left hand in the cave according to patriarch Douweihy. The cave became the patriarchal necropolis, a total of 17 patriarchs were buried there from John of Jaj to John El Helou. In 1909 during the pontificate of Patriarch Elias Howayek the necropolis was restored, a stone facade was built to the west, and a new marble altar was brought in.

Visited 226 times, 1 Visit today

Reviews are disabled, but trackbacks and pingbacks are open.

Related Listings

Qartaba – Saint Joseph

St Joseph Church, Qartaba, Lebanon

مار يوسف - قرطبا

1898

Qartaba

Jbeil

Mount Lebanon

بُنيت سنة ١٨٩٨ عندما اوقف يوسف روفايل جبّور ارض الملّاحة لبناء كنيسة. مؤلّفة من سوق واحدة مليّسة وهي من الحجر المصقوب المغطى بالقرميد. اللوحة من عمل سليم صليبا سنة ١٩٢٧.

The church was built in 1898 when Joseph Rafael Jabbour gave the land of Al Malaha to build a church. The church is a single nave built in yellow stone. The painting is the work of Salim Saliba dating back to 1927

Rabwe – The Patriarchal residence of the Greek Melkite Catholics

Melkite Greek Catholic Patriarchal Residence, Rabieh, Lebanon

الكرسيّ البطريركيّ للروم الملكيّين الكاثوليك

Qornet Chehouane

Metn

Mount Lebanon

الكرسيّ البطريركيّ للروم الملكيّين الكاثوليك - الربوة

بُني المقرّ البطريركيّ في الربوة سنة ١٩٧٦ على عهد البطريرك مكسيموس الخامس حكيم. داخل المقرّ كابيلا على اسم القدّيسة حنّة جدّة الإله، والمُميّز في هذه الكنيسة أنّها تحفة فنيّة مكسوّة بالكامل بجداريّات تمثّل مواضيع كتابيّة جمّة وأيقونات قدّيسين. الجداريّات من عمل الإيقونوغرافيّ الرومانيّ كوستيل ميسو سنة ٢٠٠٢.
The Patriarchal residence of the Greek Melkite Catholics - Rabwe

The Patriarchal residence was built in Rabwe in 1976 during the pontificate of Patriarch Maximos V Hakim. Inside the residence lies a chapel dedicated to St Anne, the grandmother of the Lord, which is completely covered with frescoes. The church is the masterpeice of the Romanian iconograpger Costel Micu in 2002. The frescoes represent various biblical scenes and icons of saints.

Eddeh el Batroun – St Sabba’s church

كنيسة مار سابا الأثريّة St.Saba church, Edde, Lebanon

كنيسة مار سابا

Edde El-Batroun

Batroun

North

كنيسة مار سابا - اده البترون
بناها الصليبيون في القرن الثاني عشر. كانت قديمًا مغطات بالكامل بجداريات بيزنطيّة لم يسلم منها سوى القليل رممت سنة ٢٠١٢.
كنيسة مار سابا هذه، سبق للبطريرك إسطفان الدويهي أن أشار اليها عندما إستطاع ان يقرأ فيها مدوَّنةً سريانية تَصِف إنتصاراً احرَزَهُ الموارنة عندما ردّ وا هجومًا شنَّه السلطان بيبرس على طرابلس في العام 1266، مما أتاح للدويهي ان يحدّد العهد الذي تعود اليه جدرانيات هذه الكنيسة ومما يفسر الهندسة الدفاعية والنشابيات.
ويتابع الدويهي قائلاً أن الموارنة شيَّدوا عندئذٍ عدَّة كنائس إحتفالاً بإنتصارهم هذا، ورسموا صوراً تخليداً له. وهناك مقطع لا يزال مرئياً في الاطار الذي يعلو صورة رقاد العذراء. ومن ذلك العهد العائد الى ما بعد العام 1266 يمكننا ان نرى صورةً للعذراء جالسةً وحاملةً طفلها. هذه القصة سردها الدويهي في كتاب تاريخ الازمنة.

St Sabba’s church - Eddeh el Batroun
Built by the Crusaders during the twelve century and covered entirely by byzantine frescoes (few remain today) and restored in 2012.
This church was mentioned by patriarch Al Douaihy, in his book Tarikh Alazmina when he depicted syriac engravings on the frescoes narrating a Maronite victory over the Mamluk sultan named Bybars upon his assult on Tripoli in 1266, this information allowed Douwaihy to date the frescoes, and explains the military structure of the church. This event is still visible in the frame of the Madona’s fresco dedicating the church to the great victory of the Maronites.